مواجهة الإرهاب تستدعي أوسع تضامن عالمي لاجتثاثه من جذوره


استنكر رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، “العملية الإرهابية التي أوقعت حتى الآن، ويا للأسف، ضحايا ناهز عددهم المئة مواطن روسي مدني، في صالة للحفلات الموسيقية يوم أمس الجمعة في موسكو”. 

وقال في بيان: “إن الإرهاب لا دين له ولا لون ولا عرق ولا لغة، يضرب بشكل حاقد ودموي وأعمى، ما يؤدي إلى الكوارث التي شهدناها وما زلنا نشهدها في أكثر من دولة في العالم، وأخرها العملية الإرهابية التي حدثت في موسكو”، مشددا على إن “مواجهة الإرهاب تستدعي أوسع تضامن عالمي في سبيل اجتثاثه من جذوره، كونه يشكل العدو الأول للإنسانية والحضارة، كما تستدعي محاربة لا هوادة فيها مهما لبس هذا الإرهاب من لبوس، سواء تمثل بأفراد أم بتنظيمات أم بأنظمة أم بدول”.

وختم جعجع متوجها ب”التعزية الحارة من أهالي الضحايا وأتمنى الشفاء العاجل للجرحى”.

«
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

please turn off ad blocker