سنحقق الأهداف في غزة ومن ثم ننتقل إلى لبنان


قال مستشار الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي يوم السبت، إن تل أبيب ستحقق أهدافها في قطاع غزة حتى آخرها ومن ثم تنتقل إلى لبنان.

 

 

وردا على سؤال حول الحرب في الشمال، قال تساحي هنغبي: “نحن نقتل الإرهابيين كل يوم حتى يفهموا ثمن العدوان علينا.. أعتقد أن حزب الله بدأ يفهم الثمن”.

 

وأضاف “لم يتصاعد القتال إلى المدنيين مقابل المدنيين، إنه جيش مقابل جيش”.

 

وتابع قائلا: “لقد أيدت قرار عدم القتال في ساحتين، سنعيد الناس إلى مكان لا توجد فيه “قوة الرضوان” على الحدود بطريقة سياسية ودبلوماسية، وإذا لم يكن الأمر كذلك فبطريقة عسكرية”، مردفا بالقول “إذا لم يتم تحقيقه بطريقة سياسية، فسيتعين علينا تحقيقه بطريقة عسكرية”.

 

وفي ما يتعلق بالوفد الإسرائيلي العائد من محادثات باريس لمناقشة اتفاق للإفراج عن الرهائن، قال إن الوفد “كرر أن هناك شيئا يجب تحديثه، وهذا هو السبب في اجتماع مجلس وزراء الحرب الذي سيعقد الليلة”.

 

وأضاف: “موقفنا هو أنه لن يتم تفسير المخطط تحت أي ظرف من الظروف على أنه نهاية الحرب”، مشيرا إلى أن مطالب إسرائيل تشمل إطلاق سراح جميع الرهائن، والإفراج الفوري عن النساء.

 

وتناول هنغبي أيضا مسألة رفح، حيث صرح “نحن واثقون من أنه عندما يحصل الجيش على موافقة القيادة السياسية للعمل في رفح، سنقوم بتدمير جميع كتائب حماس، تلك التي لا تزال قائمة في رفح وأماكن أخرى”. (RT)

«
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

please turn off ad blocker