أبي اللمع: شطب الودائع خرافة واستقالة نواب الحاكم جريمة

أعلن النائب السابق ماجد إدي أبي اللمع ألا أحد يحق له الاستقالة من موقعه ولبنان في ظل أزمة والحكومة ليست مخوّلة أن تدير الإدارة النقدية للبلد.

ورأى أبي اللمع في حديث عبر إذاعة لبنان الحر أن استقالة نواب حاكم مصرف لبنان جريمة بحق الناس ولبنان والإدارة المالية وهناك “حبكة” سياسية للتمديد للحاكم وتقنياً على نواب الحاكم القيام بمسؤولياتهم.

وأوضح أن مسألة شطب الودائع خرافة في الاقتصاد وما تقدّم إلينا غير كاف ليشكل حلاً للأزمة التي نعاني منها.

وقال: “أخاف من الفوضى والاجتماعية والأمنية في حال تم تحرير السوق فأي خطة يجب أن أخلق للمواطنين؟”.

وشدد على أننا لن ندخل في أي حوار حتى فرنسا لا تستطيع ان ترعى أي حوار في لبنان وعلى حزب الله أن يقتنع أن البلد لا يستطيع ان يستمر في ظل هيمنة سلاحه.

وتابع: “لم يعد خفياً أن السلاح يمنع قيام الدولة والمطلوب رئيس صنع في لبنان”.

وأوضح أبي اللمع أن اليوم هناك حفلة كباش كبيرة وكل الأحاديث الجانبية لا تهم ولا رئيس قريباً لحد الآن.

وشدد على ان فرض رئيس يمثل الممانعة في الوقت الحاضر مرفوض وسنظل صامدين بوجه هذا الموضوع ولن نسمح بتكرار التجارب السابقة.

وقال: “المطلب العام هو تطبيق ما لم يُطبّق في مرجعية الطائف عكس ما يحصل اليوم”.

المصدر

سعر صرف الدولار في لبنان اليوم لحظة بلحظة

«
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

please turn off ad blocker