الخليفي يضع مبابي أمام خيارين

كشفت صحيفة “لوباريزيان” الفرنسية، أن رئيس باريس سان جيرمان، القطري ناصر الخليفي يصر على إنهاء الجدل بشأن مستقبل نجم فريقه، الدولي الفرنسي كيليان مبابي في أسرع وقت ممكن.

وكان مبابي قريبا من الرحيل خلال فترة الانتقالات الصيفية لعام 2022 مجانا عن باريس سان جيرمان صوب ريال مدريد، لكنه فاجأ الجميع في آخر لحظة، بتجديد عقده لموسمين إضافيين حتى العام 2024 مع خيار التمديد لموسم ثالث.
ولكن مبابي أكد قبل أيام في رسالة للنادي الباريسي أنه لن يفعل خيار التمديد لتظهر التكهنات بشأن مستقبله.

ويبدو أن إدارة نادي باريس سان جيرمان برئاسة الخليفي، تريد هذه المرة إنهاء الجدل سريعا بشأن مستقبل مبابي بخلاف ما حدث في العام 2022 عندما ظل النادي يتفاوض مع اللاعب لتجديد عقده حتى اليوم الأخير من سوق الانتقالات.

وبحسب صحيفة “لوباريزيان”، فإن الخليفي طالب مبابي بقرار سريع بشأن مستقبله. وأوضحت الصحيفة، أن الخليفي لا يريد السماح للاعبه بالرحيل مجانا عند نهاية عقده في صيف العام المقبل، وخيره بين التجديد أو الرحيل عن الفريق هذا الصيف.

وأكدت الصحيفة أن باريس سان جيرمان ينتظر ردًّا من اللاعب البالغ من العمر 24 عاما من دون تحديد موعد نهائي للردّ المحتمل. ونوهت “لو باريزيان”، أن الخليفي تحدث مع فايزة العماري والدة ووكيلة أعمال مبابي، وأوضح لها أنه من مصلحة الجميع أن يتم تقرير مستقبل اللاعب بسرعة كبيرة.

وأضافت: “إذا اضطر مبابي إلى المغادرة، فسيتعين تغيير المشروع الذي تم إنشاؤه حوله في سان جيرمان. وإذا حدث العكس، قد يستمر سان جيرمان في مشروعه لأكثر من عام”. وأشارت إلى أنه إذا قرر مبابي الرحيل هذا الصيف فإن باريس سان جيرمان سيطالب بـ200 مليون يورو لبيعه.

المصدر

سعر صرف الدولار في لبنان اليوم لحظة بلحظة

«
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

please turn off ad blocker