افتتاح مصنع تجميع وإنتاج أجهزة الكترونية في الجامعة اللبنانية.. وكلمات شددت على اهمية الحدث


إفتتح اليوم مصنع تجميع وإنتاج أجهزة الكترونية، في الجامعة اللبنانية– مجمع بيار الجميل– الفنار، وأكد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي انه خلال اتصال اجراه مع رئيس مجلس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني خلال انعقاد جلسة مجلس الوزراء الاخيرة، واعقبه اتصال ثان ليل امس تم البحث في ملف استمرار تزويد لبنان بالنفط العراقي والالتزامات المالية المترتبة عن ذلك، والتوافق على استمرار هذا الدعم، مما سيساعد في حل الازمة الكهربائية المستجدة.

وعبّر ميقاتي في كلمة بإفتتاح مصنع تجميع وانتاج الأجهزة الالكترونية في الجامعة اللبنانية- الفنار عن تقديره لدولة الرئيس العراقي على هذه المبادرة، وقال: “توافقنا على اللقاء بعد انتهاء مراسم عاشوراء لاستكمال البحث في كل المواضيع التي تخص بلدينا.”

وتابع: “شكرا للعراق ولكل الدول الشقيقة والصديقة التي تدعم لبنان في هذه المرحلة الصعبة.”

وقال: نلتقي للإعلان عن افتتاح مصنع للإلكترونيات في جامعتنا الوطنية إنها خطوة رائعة تترافق مع الجهود التي قامت بها الجامعة خلال فترة قصيرة”. 

ولفت ميقاتي إلى مصنع الالكترونيات في حرم الجامعة سيتحول إلى مكان للإبداع والإبتكار إضافة إلى عملية الانتاج وسيكون له التأثير الايجابي على الصناعات الوطنية. 

واعتبر ميقاتي ان هذه المبادرة تشكل تحولاً كبيراً في مسيرة الجامعة اللبنانية التي تخطو بثبات نحو تعزيز الإبتكار وتفتح آفاقا واعدة للأجيال الشابة عبر ربط التعليم بالخبرات التقنية العالمية ودعم الصناعة المحلية عالية الجودة، لتنافس مثيلاتها المستوردة، على يد خبراء وأساتذه وطلاب من داخل الجامعة.

وزير الصناعة جورج بوشكيان اعتبر ان هذا المشروع فريد في الجامعات اللبنانية التي لم تصل بعد الى هذه المرحلة في مختبراتها، معرباً عن تهانيه للبنان بهذا المشروع الذي سيمول نفسه بنفسه، ومشيراً الى ان هذا المشروع سيتوج بتحويل المعاملات الورقية الى الكترونية
وزير التربية عباس الحلبي قال من جهته:  “نستطيع القول ان الجامعة ستكون مؤسسة منتجة وتتخطى كل الصعوبات الموجودة في لبنان ونرفع بهذا المصنع عنوان التحدي والصمود في وجه الاعتداءات الاسرائيلية ضد اهلنا في الجنوب”.

رئيس الجامعة اللبنانية البروفيسور بسام بدران، نوه بالانجازات الكثيرة التي حققتها حكومات الرئيس ميقاتي آملاً بالمزيد من الدعم.
وقال: “الجامعة اللبنانية تفوقت على العديد من الجامعات العالمية في التصنيف العالمي بما فيها الجامعات الاسرائيلية ونعلن اليوم اننا الجامعة الاولى في المنطقة وتحديداً في الموضوع الصناعات الالكترونية وعهدنا ان تكون هذه المحطة المضيئة البداية لكي يبقى لبنان منارة الشرق”

ممثل طلال ابو غزالة السيد برهان الأشقر أعلن أن بناء مصنع الأجهزة الالكترونية وهو شراكة مع لبنان وتمويله هدية إلى لبنان الحبيب

«
زر الذهاب إلى الأعلى