الذهب يواصل الإرتفاع والأنظار على بيانات التضخّم الأميركية

ارتفعت أسعار الذهب للجلسة الثالثة على التوالي، وسط ترقّب المستثمرين لبيانات تضخّم أميركية من المقرّر صدورها في وقت لاحق اليوم بحثاً عن المزيد من المؤشرات حول المسار الذي سيتبناه مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بشأن أسعار الفائدة.

وصعد الذهب في التعاملات الفورية 0.2 في المئة إلى 2375.70 دولاراً. كما ارتفعت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.1 في المئة إلى 2381.30 دولاراً. 
وتراجع الدولار مما يجعل المعدن النفيس المسعّر به أكثر جاذبية لحائزي العملات الأخرى.

ويترقّب المستثمرون تقرير مؤشر أسعار المستهلكين لشهر حزيران المقرّر صدوره اليوم وتقرير مؤشر أسعار المنتجين المرتقب غداً، وسط توقعات بأن تدعم البيانات حالة التفاؤل بأن المركزي الأميركي سيكون قادرا على خفض أسعار الفائدة هذا العام.

وقال المحلل لدى “ماركس” إدوارد مير إن أي مفاجأة هبوطية في تقرير مؤشر أسعار المستهلكين قد تضعف الدولار وتدفع أسعار الذهب للارتفاع لمستوى 2400 دولار.
ويُنظر إلى الذهب على أنه أداة للتحوط في مواجهة الاضطرابات الجيوسياسية، وعادةً ما تزيد جاذبية الأصل الذي يدر عوائد عندما تكون أسعار الفائدة منخفضة.

وصعدت الفضة في التعاملات الفورية 0.4 في المئة إلى 30.94 دولاراً، وزاد البلاتين 0.2 في المئة إلى 991.80 دولاراً، وربح البلاديوم 0.6 في المئة إلى 992.30 دولاراً.

زر الذهاب إلى الأعلى