لن نكون كبش المذبحة.. هكذا تحدّث رئيس مستوطنة إسرائيليّة عن الحزب!


قال رئيس بلدية كريات شمونة الإسرائيلية أفيخاي شتيرن إنّ المستوطنين في شمال إسرائيل “لن يعودوا إلى هناك حتى لو تمّ اتفاق مع حزب الله”.

وفي حوار أجرته “قناة 14” الإسرائيلية مع شتيرن، اعتبر أنّ وقف إطلاق النار من ناحية حزب الله، في حال تمّت صفقة تتعلق بإعادة الأسرى الإسرائيليين من قطاع غزّة، يحمل “دلالة كارثية”.

وقال شتيرن إنّ “تهديد 7 تشرين الأول على الشمال لم تتم إزالته”، وأضاف: “ما زلنا نعيش الواقع ذاته الذي كان في 6 تشرين الأول. لقد قاموا بإجلائنا لأنه كان علينا خطر وتهديد.. ولكن، ما الذي تغيّر منذ ذاك الحين؟ هل فعلوا شيئاً بغية إزالة هذا التهديد؟.. لا”.

كذلك، قال شتيران إنّه “في حال فكّر أحد أنه سيوقّع على اتفاق، ويقول لنا عودوا، أقول له إنّه مخطئ، لن يعود أي أحد”، مشدّداً على أنّهم لن يكونوا “كبش المذبحة”.

في غضون ذلك، لفتت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس الثلاثاء، إلى أنّ أكثر من 70% من المناطق في إصبع الجليل، تضررت من جراء ضربات حزب الله من لبنان، مؤكّدةً أنّ “نصف سكان كريات شمونة يرفضون العودة إلى منازلهم من جرّاء صواريخ حزب الله”. (الميادين نت)

«
زر الذهاب إلى الأعلى