قلق أميركي من توغل إسرائيلي في لبنان


كتبت” الشرق الاوسط”: بدى مسؤولون أميركيون خشيتهم من تنفيذ إسرائيل توغلاً برياً في لبنان خلال أشهر، في وقت يستمر فيه التصعيد على الجبهة اللبنانية.
ونقلت شبكة «سي إن إن»، أمس (الخميس)، عن مسؤولين أميركيين كبار قولهم إن هناك قلقاً داخل الإدارة الأميركية من أن تكون إسرائيل تخطط لتوغل بري في لبنان يمكن حدوثه في غضون أشهر إذا فشلت الجهود الدبلوماسية في إبعاد جماعة «حزب الله» اللبنانية عن الحدود مع إسرائيل. ولفت أحد المسؤولين إلى أن إسرائيل لم تتخذ قراراً نهائياً بعد بشأن التوغل البري، لكنه قال إن القلق داخل الإدارة الأميركية من هذا الأمر قوي بما جعل المسألة مذكورة في الإحاطات الاستخباراتية المقدَّمة إلى كبار المسؤولين.










وبينما يربط الجميع مصير المواجهات بين «حزب الله» وإسرائيل بالمفاوضات الجارية حول الهدنة في غزة، يَعدّ اللواء الركن المتقاعد د.عبد الرحمن شحيتلي، ما يحصل اليوم في الجنوب «معركة ما قبل الحرب»، رابطاً قرار الحسم بشأنها بنتيجة المباحثات السياسية الجارية اليوم، وبمدى حصول الطرفين على ضمانات.
لكن ورغم إمكانية توسع الحرب، يستبعد شحيتلي التوغل البري الإسرائيلي في جنوب لبنان لأسباب عدة، ويرى أنه في حال حدث سيكون مقتصراً على القرى الأمامية القريبة من الحدود بنحو 5 إلى 6 كيلومترات تحت دعم النيران المباشر للقوى المهاجمة، ولكن ليس أبعد من ذلك.

«
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

please turn off ad blocker