مصيرهم بات بيد المجلس الوزاري


شددت عائلات الأسرى الإسرائيليين لدى حماس في غزة، الاثنين، على أن الخوف على مصير ذويهم يتزايد الآن أكثر فأكثر، وذلك بعد زعم جيش الاحتلال تحرير اثنين من أسراه في القطاع.

ونقلت صحيفة “هآرتس” العبرية، تعليق العائلات الإسرائيلية على إعلان جيش الاحتلال “تحرير” أسيرين أحياء من رفح في جنوبي قطاع غزة، لافتين إلى أن “مصير الرهائن الـ 134 أصبح الآن في أيدي أعضاء المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابينت) قبيل مباحثات القاهرة”.

وقالت الصحيفة نقلا عن “منتدى أسر الرهائن والمفقودين”، قوله إن “الخوف على مصيرهم يتزايد الآن أكثر فأكثر، وقبضة حماس الخفيفة على الزناد تعرض حياتهم للخطر” وفق تعبير العائلات.

يأتي ذلك قبيل يوم من اجتماع مرتقب في القاهرة، بمشاركة رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية ويليام بيرنز ورئيس المخابرات المصرية اللواء عباس كامل ورئيس الوزراء القطري محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني. كما يتوقع أن يشارك في اللقاء أيضا رئيس “الموساد” الإسرائيلي دافيد بارنياع ورئيس جهاز الأمن العام “الشاباك” رونين بار، حسب الأناضول.(عربي 21)

سعر صرف الدولار في لبنان اليوم لحظة بلحظة

«
زر الذهاب إلى الأعلى